الدراسة في صربيا – المميزات والسلبيات

0
الدراسة في صربيا - المميزات والسلبيات

صربيا هي دولة صغيرة في الجنوب الشرقي لقارة أوربا، وهي موطن لحوالي 7.6 مليون شخص، وهي بلد تحيط بها اليابسة ولا تطل على البحر، وتحدها هنغاريا من الشمال، ومقدونيا من الجنوب، ورومانيا وبلغاريا من الشرق، وكرواتيا والبوسنا ومونتيغرو من الغرب، وتعود أصول مواطني صربيا إلى أكثر من 26 إثنية.

ونتيجة هذا التنوع المميز في البلاد، ستجد أنها بلد منفتح جداً على الطلاب الأجانب ولن تشعر بأنك شخص غريب في هذا البلد، وستكون الدراسة في صربيا بمثابة تجربة رائعة بالنسبة لك علمياً وشخصياً.

إن كنت مهتماً بالدراسة في جامعة صربية ستجد أن هناك الكثير من الخيارات الدراسية من تخصصات البكالوريوس والماستر والدكتوراه، بالإضافة إلى فرص التدريب المتنوعة في الجامعات والشركات الصربية.

مميزات الدراسة في صربيا

1. نظام تعليم عالي جيد جداً:

يوجد في صربيا 8 جامعات حكومية و10 جامعات خاصة، و47 كلية تطبيقية حكومية و17 كلية تطبيقية خاصة، و3 كليات دراسات أكاديمية حكومية و5 خاصة. اثنتين من الجامعات الصربية مصنفة على مستوى العالم وهما جامعتي بلغراد وجامعة نوفيساد، يبدأ العام الدراسي في صربيا في بداية شهر تشرين الأول من كل عام.

انضمت جامعات صربيا إلى Bologna Process منذ عام 2003، وأصبح تنقل الطلاب بين جامعاتها وجامعات الاتحاد الأوربي سهلاً، كما أصبحت شهاداتها معترف بها في أغلب دول العالم، وتمنح الجامعات الصربية درجات البكالوريوس والماستر والدكتوراه.

يوجد 3 أنواع من الجامعات في صربيا وهي الجامعات وكليات العلوم التطبيقية وكليات الدراسات الأكاديمية. والجامعات هي المؤسسات التعليمية الوحيدة في صربيا التي تمنح الدرجات العلمية الثلاثة في التعليم العالي.

تم افتتاح العديد من الجامعات الصربية في فترة 1800 وما بعد، وتقدم الجامعات الصربية الكثير من التخصصات في مجالات الإدارة والمصارف والاقتصاد والعلوم السياسية والفنون والزراعة والاتصالات وعلوم الكومبيوتر والهندسة وغيرها الكثير.

وإن كنت مهتماً بالدراسة باللغة الإنكليزية، تقدم الجامعات الحكومية والجامعات الخاصة الصربية العديد من التخصصات التي تدرّس باللغة الإنكليزية.

2. الأقساط الجامعية المعقولة وتكاليف المعيشة الرخيصة في صربيا:

التكاليف المادية الصغيرة أثناء الدراسة في صربيا

بحكم أن صربيا من بين الدول الصغيرة في الاتحاد الأوربي وليست مثل باقي الدول الأوربية الأخرى، لذلك فإن تكاليف المعيشة فيها منخفضة جداً مقارنةً مع باقي الدول الأوربية مثل تركيا وهنغاريا واليونان وبريطانيا ودول أخرى مثل الصين والولايات المتحدة وكندا.

في صربيا تستطيع بسهولة تأمين آجار رخيص لمنزل، ونفس الأمر للطعام والتسوق، لذلك إن كانت ميزانيتك للدراسة محدودة ستكون الدراسة في صربيا خياراً ممتازاً لك. ستجد آجار بين 60 – 300 يورو شهرياً، أما مصاريف الطعام ستكون حوالي 150 يورو شهرياً فقط، ويسمح للطلاب بالعمل أثناء الدراسة لتغطية جزء من مصاريفهم الشخصية أثناء الدراسة في صربيا.

أما الأقساط الجامعية في الجامعات الصربية فهي تتعلق بجنسية الطالب والتخصص الذي اختار دراسته والدرجة العلمية، وهي تختلف حسب الجامعة ولكنها بشكل عام تتراوح بين 1000 – 4000 يورو سنوياً للطلاب العرب. طبعاً هذه الأقساط في الجامعات الحكومية، أما بالنسبة للجامعات الخاصة قد تكون الأقساط الجامعية ضعف هذا المبلغ.

لذلك إن كنت تبحث عن خيار دراسي خارج بلدك ولديك ميزانية محدودة جداً ستكون صربيا خيار ممتاز لك، ولن تندم أبداً على أخذ هذا الخيار على الإطلاق.

كما أن صربيا تقدم منحة للطلاب الدوليين القادمين للدراسة فيها، يمكنك قراءة المزيد عن هذه المنحة هنا.

3. تستطيع الاستمتاع بالحضارة الصربية القديمة والحديثة

أحد أشهر الأماكن التي عليك زيارتها في مدينة بلغراد عاصمة صربيا هو متحف التاريخ اليوغسلافي، ويقدم المتحف تجربة رائعة للعودة بتاريخ صربيا إلى الفترة اليوغسلافية قبل انقسام البلاد، ويقدم بأسلوب نقدي الحياة السياسية والاجتماعية في القرن العشرين في البلاد.

ويمكنك أيضاً القيام بمغامرة في جبال البلقان واستكشاف المناطق المحيطة به، إن الطلاب الذين يدرسون في صربيا، سيجدون السفر واستكشاف منطقة البلقان أمر رائع جداً وممتع، ليستمتعوا بالمناظر الطبيعية في هذه المنطقة، وستكون صربيا منطلقاً لك لزيارة كل من مونتيغرو وبلغاريا وألبانيا ورومانيا وهنغاريا.

أثناء دراستك في صربيا، يمكنك أن تزور المكان الذي ظهر فيه اسم مصاص دماء Vampire لأول مرة، وستتعرف كيف ظهر هذا الاسم وطبيعة المكان والزمان عندما ظهر.

4. حياة جامعية ممتعة ومثيرة للاهتمام:

إن قررت أن تدرس في صربيا، يمكنني أن أقول لك أن هناك أمرين مضمونين.

الأول، سوف تتعرف على أصدقاء لمدى العمر، فالسكان في صربيا معرفون باستقبالهم الجميل ولطفهم وهذا سيساعدك في التقرب منهم وتكوين صداقات قوية بسرعة، وأؤكد لك أنها صداقات ستدوم للأبد.

الثاني، يمكن أن تجد الكثير من النشاطات الليلية التي يمكن أن تقوم بها في صربيا، والتي ستكون ممتعة جداً، وأضف إلى هذا يحصل الطلاب في صربيا على الكثير من التخفيضات في العديد من الخدمات، بدءاً من استعارة الكتب والمواصلات العامة في المدينة، ووصولاً إلى المطاعم التي تعطي الطلاب عروض حصرية.

سلبيات الدراسة في صربيا

1. العمل لأفراد العائلة القادمين معك:

إن أتيت إلى صربيا من خلال فيزا دراسية ومعك مرافقين مثل الزوجة أو الأهل أو غيرهم، سيكون من الصعب جداً لهم الحصول على عمل أثناء تواجدهم معك في صربيا.

2. التدخين:

التدخين في صربيا

إن كنت لا تحب التدخين أو لديك حساسية منه لن تكون صربيا المكان الأمثل لك، لأن صربيا تمتلك أعلى نسبة استهلاك للسجائر للفرد على مستوى العالم. مثلاً إن قررت الذهاب إلى المطعم سترى قسم صغير جداً لغير المدخنين وأحياناً قد لا يجهز المطعم أي قسم خاص لغير المدخنين وستعاني من هذا الأمر في فصل الشتاء بشكل خاص، أما عندما يكون الجو لطيفاً وجميلاً ستخف هذه المشكلة بسبب أن أغلب الأشخاص تفضل الجلوس خارجاً.

3. الألعاب النارية:

أثناء الدراسة في صربيا ستواجه أنت أو أحد أفراد عائلتك صعوبة في النوم بسبب الألعاب النارية، إن المواطنين الصرب يحبون الألعاب النارية ويطلقونها في أي مناسبة تخطر على بالك، وأحياناً حتى بدون سبب فقط لأن أحدهم أراد ذلك، وحتى في المناطق السكنية سيطلقون الألعاب النارية في كل وقت، لذلك عليك أن تكون متحضراً لمثل هذا الأمر.

شكراً لقراءتك هذه المقالة، ولمزيد من المعلومات انضم إلى متابعي صفحتنا على الفيسبوك هنا، وعلى تيليغرام هنا.

Leave A Reply

Your email address will not be published.